يضمّ "الرازي" تحت كنفه، اليوم، عدّة مشاريع متميّزة؛ من أهمّها:
تقديم العلاجات لأولاد يعانون تأخّرًا في التطور في مجالات العلاجات المكمّلة؛ كالعلاج بالنطق، والتشغيل، والعلاج الطبيعيّ. تفصيل عن المشروع.
تفعيل وَحدة التشخيص للأولاد والكبار الذين يعانون تأخّرًا عقليًّا، باعتراف وزارة الرفاه الاجتماعيّ. تفصيل عن المشروع.
إقامة وتفعيل "حضانة تأهيليّة" في قرية عرّابة لأبناء 1-3 سنوات، وتضمّ ثلاثة صفوف بسَعة إجماليّة تصل إلى 30 ولدًا. المشروع باعتراف وإشراف وزارة الرفاه. تفصيل عن المشروع.
مركَز لتشخيص وعلاج العسر التعلّميّ: قام المركَز بتطوير نموذج متميّز للتدخّل العلاجيّ مع الأولاد، وذلك ضمن الرؤية الخاصّة بفحص خصوصيّات اللّغة والثقافة الخاصّتين بالجماهير العربية وتقاليدها. تمّ عرض هذا النموذج في مؤتمر دوليّ بالقاهرة عام 2000. تفصيل عن المشروع.
تطوير نموذج لتشخيص الكبار الناطقين باللّغة العربيّة والذين يعانون من عسر تعلّميّ، بالتعاون الكامل مع جامعة حيفا. تفصيل عن المشروع.
المركَز هو العُنوان الرئيسيّ للتشخيص النفسيّ، والعلاجات النفسيّة للأولاد العرب، خصوصًا من يعانون منهم إصابات الرأس وحالات الهلع ما بعد الصدمة المفاجئة (פוסט טראומטיים) - من قَبيل التعرّض لحوادث طرق. تفصيل عن المشروع.
تأسيس وتفعيل "حضانة تأهيليّة" في مدينة رهط بالنقب لأبناء 1-3 سنوات، وتضمّ أربعة صفوف بسَعة إجمالية تصل إلى 40 ولدًا. الحضانة بإشراف واعتراف وزارة الرفاه. تفصيل عن المشروع.
يقوم المركَز بالعمل مع الشرائح الاجتماعيّة في ضائقة وخطر، خصوصًا الفِتية والفتيات؛ وذلك من خلال السعي لإقامة أُطر علاجيّة وإعداد برامج وقائيّة في المجتمع العربيّ، وإكسابهم مهارات تربويّة وتأهيليّة، ودعم موقعهم في المجتمع. تفصيل عن المشروع.